ads980-90 after header
الإشهار 1

قنصلية متنقلة تخدم شؤون المغاربة المقيمين بسرقسطة وضواحيه

الإشهار 2

متابعة : عبد اللطيف الباز

بعد نجاح القنصلية المتنقلة الأولى التي نظمتها القنصلية العامة للمملكة المغربية بمدينة طاراغونا الإسبانية السنة الفارطة، قامت هذه الأخيرة، تحت إشراف مباشر للقنصل العام ” بيشري سلوى ” بتنظيم قنصلية متنقلة ثانية، لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة بسرقسطة والنواحي.

وتروم هذه المبادرة إلى تقريب الإدارة من الجالية المغربية، وتمكينهم من الإستفادة من حزمة من الخدمات الإدارية، من قبيل التسجيل بالمصالح القنصلية، والحالة المدنية، والشهادات الإدارية وطلبات الحصول على بطاقة التعريف الوطنية وجواز السفر البيومتري أو تمديد صلاحيتهما، فضلا عن طلبات المصادقة على التوكيلات والوثائق الإدارية. “بيشري سلوى” ، القنصل العام للمملكة المغربية بطاراغونا، في تصريح حصري لموقع أخبار الجالية ”أن تنظيم مثل هذه المبادرات يدخل في إطار التنفيذ الفعلي للتوجيهات الملكية السامية الرامية إلى العناية بأفراد الجالية المغربية بالمهجر، وتقريب الخدمات الإدارية من محل إقامتهم، والاهتمام بأحوالهم وشؤونهم، وتمكينهم من مختلف الخدمات الإدارية في أفضل الأحوال”.
وأكدت أنه وبعد نجاح القنصلية المتنقلة الأولى في السنة الماضية، وبعد إلحاح كبير من قبل بعض المغاربة المقيمين بسرقسطة والنواحي، ارتأينا تنظيم هذه المبادرة من خلال توفير كل الوسائل اللوجستيكية للطاقم الإداري المشرف على هذه العملية، ومد يد العون لكل الجالية، خصوصا المتواجدة بسرقسطة ونواحيها”.

وأضافت: “أن هذه القنصلية المتنقلة هي تجربة ثانية ستتلوها تجارب أخرى في قادم الأيام المقبلة”.

وجندت القنصلية المغربية طاقما إداريا كبيرا، لضمان نجاح هذه المبادرة التي استفاد منها حوالي 1000شخص من الخدمات الإدارية القنصلية لمغاربة المقيمين بضواحي سرقسطة، وتعزيز روابط الإتصال والتقارب بينهم وبين بلدهم الأم، وتجنيبهم عناء التنقل إلى مدينة طاراغونا، لتسوية شؤونهم وقضاء مصالحهم الإدارية.

وحسب اللجنة المشرفة على هذه المبادرة، فقد تمت معالجة جل الطلبات همت المصالح القنصلية، كتجديد جواز السفر وبطاقة التعريف الوطنية أو تمديد صلاحيتهما، والتسجيل في الحالة المدنية وبعض العقود العدلية، وشملت بعض الشواهد والوثائق الإدارية وبعض الاستشارات القانونية.

ads after content
الإشهار 3