ads980-90 after header
الإشهار 1

السلطات البريطانية تعتزم ترحيل آلاف من طالبي اللجوء المرفوضين من البلاد وبشكل فوري

الإشهار 2

تعتزم السلطات البريطانية ترحيل آلاف من طالبي اللجوء المرفوضين من البلاد وبشكل فوري.

ووفقا لبيان صادر عن وزارة الداخلية البريطانية أمس الأربعاء، فإن الآلاف من طالبي اللجوء المقيمين حاليا في الفنادق، يواجهون الترحيل من المملكة المتحدة.

البيان أكد أن عمليات ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين، ستتم بشكل “فوري”، مشيرا إلى أن طالبي اللجوء المرفوضين سيتلقون إخطارات بمغادرة بريطانيا في غضون 21 يوما، خلال هذا الأسبوع.

وجاء هذا البيان تأكيدا لتقرير نشرته صحيفة “ذا إندبندنت” بداية الأسبوع، وذكرت فيه أن السلطات البريطانية ستباشر بإعادة طالبي اللجوء الذين رُفضت طلباتهم إلى البلاد التي أتوا منها.

كما يأتي هذا القرار، في الوقت الذي أعلنت فيه جمعيات خيرية بريطانية، عن زيادة في عدد الأشخاص المحتجزين في مراكز احتجاز المهاجرين.

في السياق، أعرب مركز قانون المصلحة العامة، عن قلقه بشأن مصير طالبي اللجوء الذين لم يستفيدوا من الأموال العامة.

متحدث باسم المركز قال: “يجب ألا يعتمد حق الإنسان في الحصول على الأمان والرعاية أبدا على المكان الذي ولد فيه أو الأوراق التي يحملها”.

وعلى الرغم من أن الداخلية البريطانية وفرت غرف في فنادق لبعض طالبي اللجوء المرفوضة طالباتهم، إلا أن الآخرين اضطروا لدفع تكاليف إقامتهم.

وسبق أن أفادت تقارير صحافية الأسبوع الماضي، أن رئيس الوزراء” بوريس جونسون” يخطط لسحب المملكة المتحدة من قوانين حقوق الإنسان الأوروبية الأساسية، مما قد يسهل ترحيل اللاجئين وطالبي اللجوء.

وقالت صحيفة “تليغراف” البريطانية إن الحكومة تبحث في طرق لتغيير القوانين التي تحمي طالبي اللجوء، من خلال وقف عمليات الترحيل.

ads after content
الإشهار 3
تعليقات الزوار