أحمد أبو طالب المغربي الأصل يؤدي القسم كعمدة لمدينة روتردام الهولندية للمرة الثالثة على التوالي

الإشهار 2

 أحمد أبو طالب أدى القسم ،أمام سكرتير الملك الهولندي “ياب سميت”، وذلك من أجل تولي منصب عمدة مدينة روتردام الهولندية، للولاية الثالثة، بعدما انتهت ولايته الثانية.

وهنأ ياب سميت أحمد أبو طالب بهذه الولاية الثالثة، التي هي من الحالات النادرة التي يتولى فيها شخص هذا المنصب لثلاثة مرات.

ويعتبر أبو طالب، مواليد سنة 1961 أول عمدة من أصول مغربية يعين في تاريخ هولندا.

وكان قد هاجر مع أسرته إلى هولندا سنة 1976، واستطاع أن يحقق عدة نجاحات في حياته؛

خاصة في المجال السياسي. إذ تمكن من تهدئة الوضع بعد الغضب الشعبي الهولندي، إثر مقتل الممثل الهولندي” ثيو فان خوخ”سنة 2004 عندما كان محافظا قانونيا.

وينتمي أبو طالب إلى حزب العمل اليساري، كما أنه ينشط في عدة جمعيات ومنظمات. وتقلد عدة مناصب منها مستشار صحفي لوزارة الإعلام ، فمديراً لمؤسسة “فورم ” لتعدد الثقافات، ثم محافظاً قانونياً، ليترقى إلى منصب سكرتير الدولة في الشؤون الاجتماعية، ليتم بعد ذلك انتخابه عمدة لمدينة روتردام.

ads after content
الإشهار 3
تعليقات الزوار