Take a fresh look at your lifestyle.

منظمة الصحة العالمية .. تصنيف المغرب ضمن البلدان الخمس الأوائل من حيث السفر الآمن في العالم

ذكر “تورلين”، الموقع الإلكتروني المتخصص في الأسفار المنتقاة أن المغرب الذي نال مؤخرا تهنئة منظمة الصحة العالمية إزاء فعالية حملة التلقيح التي ينفذها ضد وباء كورونا المستجد، يوجد المغرب ضمن الوجهات الخمس الأولى من حيث السفر الآمن، وذلك للأسبوع الثالث على التوالي.

وحسب تصنيف “تورلين” للوجهات الأكثر أمانا، الذي تم الكشف عنه،  فإن المغرب الذي صنف من بين وجهات السفر الأكثر أمانا عند منتصف فبراير 2021، أي بعد أسبوعين من إطلاق حملة التلقيح بالمغرب، تقدم منذ ذلك الحين بأربعة مراكز على كل من نيوزيلندا، وأيسلندا، وزيمبابوي.

وأكدت الدراسة التي تم إعدادها بالتعاون مع يوهان جونز، نائب المدير السابق لحلف شمال الأطلسي، والمستشار الأمني حاليا لدى “تورلين”، أنه جرى تصنيف المغرب للأسبوع الثالث على التوالي، البلد الوحيد الآخر المنتمي لشمال إفريقيا الذي يشارك في الترتيب إلى جانب مصر.

وتشمل الدراسة وجهات عبر العالم متاحة حاليا أو قريبا للمسافرين، حيث تأخذ بعين الاعتبار معايير مختلفة من قبيل المعدل التراكمي لحالات الإصابة بعدوى فيروس “كوفيد-19” خلال 14 يوما أو معدل الامتثال للقوانين الصحية الدولية.

وحسب الدراسة، التحقت كوريا الجنوبية، للمرة الأولى، بتصنيف الوجهات الأكثر أمانا، وذلك في المركز الثامن عشر، بينما تراجعت جنوب إفريقيا بـ 5 مراتب إلى المركز 17.

ويقول يوهان جونز “نحن نراقب ونقيم باستمرار عوامل الخطر في كل من وجهاتنا. أولويتنا القصوى هي ضمان تمتع مسافري +تورلين+ بأعلى مستوى من الأمان في كل خطوة من سفرهم”.

وأضاف يوهان جونز “الغرض من هذا الدليل هو مساعدة المسافرين على تقييم عوامل الخطر في البلدان المفتوحة حاليا، وتلك التي قد تفتح قريبا”.

وتأسست تورلين (www.tourlane.fr) ببرلين سنة 2016، وهي واحدة من بين المزودين الإلكترونيين الرائدين في مجال تنظيم أسفار وعطلات الأحلام المصممة على المقاس.

ومن خلال المزاوجة بين التكنولوجيا الحصرية وخبرة اختصاصيي السفر المخضرمين، تتيح “تورلين” للمسافرين التخطيط وحجز الرحلات لعدة أيام بكيفية شفافة ومتفردة. حيث يمكنهم الاختيار بين مسارات رحلات مصممة خصيصا، والتي يتم إعدادها وتنسيقها من طرف خبراء السفر، وذلك إلى أزيد من 50 وجهة عبر العالم.

إقرأ أيضا

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة و الجنسية لمن يشتري منزلا فيها

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة و الجنسية لمن يشتري منزلا فيها

الدول الأوروبية تريد تقديم علاوة بجانب الإقامة بعد تحول مشتري العقارات إلى الدول المتقدمة كتركيا تاركين منطقة الاتحاد الأوروبي.

لذا تعمل هذه الدول على جذب المشترين من الدول غير الأعضاء في الاتحاد من خلال منحهم الإقامة.

ولهذا يُمنح تصريح الإقامة إلى المشتري وعائلته عند تجاوز المبلغ المدفوع قدرا معينا.

حيث تضمن بعض الدول بدءا من اليونان مرورا بأسبانيا والبرتغال وصولا إلى أيرلندا لهؤلاء المشترين التجول داخل الاتحاد الأوروبي بحرية.

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة

إسبانيا : تمنح تصريح الإقامة لمشتري عقارات تبلغ قيمتها 160 ألف يورو.

البرتغال : تمنح تصريح الإقامة لمشتري عقارات تبلغ قيمتها على الاقل 200 ألف يورو.كما تمنح بعدها الجنسية أيضا لمؤسسي أعمال ستضمن توظيف 10 أفراد على الأقل.

ليتوانيا : تمنح تصريح الإقامة وبعدها بمدة الجنسية وحق التنقل بين دول الاتحاد الأوروبي لمشتري منازل تبلغ قيمتها في الريف 71 ألفا و300 يورو وفي المدن الكبرى 143 ألف يورو على الأقل.

أيرلندا : تمنح تصريح الإقامة لمشتري منازل تبلغ قيمتها 400 ألف يورو.

مقدونيا : تمنح الجنسية لرجال الأعمال الذين يستثمرون 150 ألف يورو بعد مدة إقامة .

اليونان : تمنح تصريح الإقامة الدائمة لمشترى عقارات تتجاوز قيمتها 250 ألف يورو. 
أكرانيا : تمنح الإقامة الدائمة في حالة وجود 100 ألف يورو في حساب شركة سيفتتحونها. كما يمكنكم الدخول إليها دون الحصول على تأشيرة.

ألمانيا : تمنح الإقامة أولا ثم الجنسية بعد مدة إقامة لخمس سنوات لمؤسسي أعمال برأسمال 250 ألف يورو يضمن توظيف 10 على الاقل

الولايات المتحدة : تمنح إقامة مفتوحة لرجال الأعمال الذين سيستثمرون 500 ألف دولار في المناطق المحددة من قبل الحكومة أو من سيفتتحون شركة برأس مال مليون دولار.

ثم تمنحهم الجنسية بعد 5 سنوات.

كندا : تمنح تصريح الإقامة ثم الجنسية بعد مدة إقامة ثلاث سنوات لمن سيستثمرون 400 ألف دولار ومن يمتلكون في حساباتهم البنكية 500 ألف دولار.

أوروجواي : الحصول على جنسية الأوروجواي لا يتطلب القيام باستثمار حيث تمنح الأوروجواي الإقامة لمدة ثلاث سنوات

لمن يحقق ربحا شهريا يبلغ 1200 دولار وبعد انتهاء الثلاث سنوات يحصلون على الجنسية

إقرأ أيضا

أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا ستصبح أوراق إقامة محدودة المدة حسب القوانين الأوروبية للهجرة

أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا ستصبح أوراق إقامة محدودة المدة حسب القوانين الأوروبية للهجرة

السلطات الإيطالية تقرر تغيير أوراق الإقامة الدائمة إلى أوراق إقامة محدودة المدة حسب المعايير و القوانين الأوروبية للهجرة.

حلم أوراق الإقامة الدائمة أصبح في خبر كان…تابع معنا المقال للإستفادة أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا و المعروفة ب carta ilimitata ، ستعرف تغييرا في شكلها و مدة صلاحيتها ،

من حيث الشكل ، ستتبع المعايير المطبقة في الإتحاد الأوروبي , و ستصبح أكثر أمانا كي لا تتعرض

لعمليات التزوير من طرف أصحاب هذه المهنة ، بحيث ستكون خاضعة لمعايير تكنولوجية متطورة 

ومن حيث الصلاحية ، لن تبقى هذه البطاقة ذات صلاحية دائمة ilimitata ،

وإنما ستتغير صلاحيتها و تنحصر في مدة و تاريخ معين ، 

ستحمل هذه البطاقة اليوم و الشهر و السنة التي ستنتهي فيه الصلاحية لإعادة تحديثها مرة أخرى ،

كما هو الحال لبطاقة الإقامة ذات العامين من المرجح أن مدتها ستكون 10 سنوات .

هذه البطاقات الجديدة ستتم تجربتها أولا بمقر الشرطة لمدينة تريني ( questura treni ) ، و بعدها سيتم تعميمها في جل المدن الإيطالية .

للمهاجرين الحاصلين على بطاقة الإقامة الدائمة ، فهي ستبقى صالحة بشكل عادي ، حتى يتم تجديدها أو تحديثها مثل إضافة أحد الأبناء حديثي الولادة ..

عندها و مباشرة سيتم  تسليمك بطاقة الإقامة الجديدة المحدودة الصلاحية و ذات المعايير المتطورة .