Take a fresh look at your lifestyle.

قانون الانفصالية … فرنسا تشدد القيود على ارتداء الحجاب وتمنعه في عدة أماكن بالبلاد

قانون الانفصالية … صوت البرلمان الفرنسي، خلال الأسبوع الجاري، على تعديلات جديدة ضمن ما يسمى بـ“قانون

الانفصالية”، يتم بموجبها منع ارتداء الحجاب بفرنسا لمن هن أقل من 18 سنة في الأماكن

العامة، ومنع ارتداء الحجاب لمرافقات التلاميذ خلال الخرجات المدرسية، ومنع حمل رايات أجنبية

خلال حفلات الزفاف.

وصوت أعضاء مجلس الشيوخ (البرلمان) الفرنسي، بالأغلبية، على تعديل جديد ضمن ما يسمى

بـ“قانون الانفصالية”، يمنع بموجبه ارتداء الحجاب لدى مرافقي الأطفال في الرحلات المدرسية.

وصوت مجلس النواب الفرنسي بـ177 صوتاً لصالح التعديل، مقابل 141 صوتاً معارضاً، لينجح

الجمهوريون ومجموع النواب المنتمين للتجمع الديمقراطي الاجتماعي الأوروبي في تمرير

التعديل، وذلك بالرغم من معارضة وزير الداخلية لهذا التعديل.

وقال عضو مجلس الشيوخ الفرنسي ماكس بريسون: “إننا نقف اليوم جميعاً من أجل الدفاع عن

حيادية المدرسة الفرنسية وحيادية باقي التلاميذ”، فيما اعتبر النائب الجمهوري أن المصادقة

على هذا القانون تمثل “احتراماً لقيم الجمهورية القائمة على أساس علمانية الدولة الفرنسية”.

كما صادق المجلس، أول أمس الخميس، على تعديل آخر على مشروع قانون “الانفصالية”، يمكن

بموجبه لرؤساء البلديات منع رفع أعلام دول أجنبية من خارج الاتحاد الأوروبي، خلال حفلات الأعراس.

وتأتي هذه التعديلات لتفرض مزيدا من القيود على المسلمين بفرنسا، بعدما أقر المجلس

الفرنسي للديانة الإسلامية (CFCM)، في وقت سابق، ما يُعرف بـ”ميثاق الأئمة” الذي يضع إطاراً

لممثلي الاتحادات الإسلامية الفرنسية لتحويل الإسلام في فرنسا إلى “إسلام فرنسي”، بناءً على

طلب من الرئيس إيمانويل ماكرون.

ويعتبر المسلمون أن هذه التعديلات تستهدفهم دون غيرهم من باقي الديانات، ففي الوقت

الذي تحدث فيه القانون عن منع الحجاب لأقل من 18 عاما، سكت عن قلنسوة اليهود أقل من 18

سنة، وعن صليب المسيحيين لأقل من 18 سنة، وهو ما اعتبره متتبعون “تمييزا وعنصرية

وتغطية لعناصر التطرف والإرهاب”.

إقرأ أيضا

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة و الجنسية لمن يشتري منزلا فيها

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة و الجنسية لمن يشتري منزلا فيها

تريد الدول الأوروبية تقديم علاوة بجانب الإقامة بعد تحول مشتري العقارات إلى الدول المتقدمة كتركيا تاركين منطقة الاتحاد الأوروبي.

لذا تعمل هذه الدول على جذب المشترين من الدول غير الأعضاء في الاتحاد من خلال منحهم الإقامة.

ولهذا يُمنح تصريح الإقامة إلى المشتري وعائلته عند تجاوز المبلغ المدفوع قدرا معينا.

حيث تضمن بعض الدول بدءا من اليونان مرورا بأسبانيا والبرتغال وصولا إلى أيرلندا لهؤلاء المشترين التجول داخل الاتحاد الأوروبي بحرية.

تعرف على أشهر الدول التي تمنح الأقامة

إسبانيا : تمنح تصريح الإقامة لمشتري عقارات تبلغ قيمتها 160 ألف يورو.

البرتغال : تمنح تصريح الإقامة لمشتري عقارات تبلغ قيمتها على الاقل 200 ألف يورو.كما تمنح بعدها الجنسية أيضا لمؤسسي أعمال ستضمن توظيف 10 أفراد على الأقل.

ليتوانيا : تمنح تصريح الإقامة وبعدها بمدة الجنسية وحق التنقل بين دول الاتحاد الأوروبي لمشتري منازل تبلغ قيمتها في الريف 71 ألفا و300 يورو وفي المدن الكبرى 143 ألف يورو على الأقل.

أيرلندا : تمنح تصريح الإقامة لمشتري منازل تبلغ قيمتها 400 ألف يورو.

مقدونيا : تمنح الجنسية لرجال الأعمال الذين يستثمرون 150 ألف يورو بعد مدة إقامة .

اليونان : تمنح تصريح الإقامة الدائمة لمشترى عقارات تتجاوز قيمتها 250 ألف يورو. 
أكرانيا : تمنح الإقامة الدائمة في حالة وجود 100 ألف يورو في حساب شركة سيفتتحونها.كما يمكنكم الدخول إليها دون الحصول على تأشيرة.

ألمانيا : تمنح الإقامة أولا ثم الجنسية بعد مدة إقامة لخمس سنوات لمؤسسي أعمال برأسمال 250 ألف يورو يضمن توظيف 10 على الاقل

الولايات المتحدة : تمنح إقامة مفتوحة لرجال الأعمال الذين سيستثمرون 500 ألف دولار في المناطق المحددة من قبل الحكومة أو من سيفتتحون شركة برأس مال مليون دولار. ثم تمنحهم الجنسية بعد 5 سنوات.

كندا : تمنح تصريح الإقامة ثم الجنسية بعد مدة إقامة ثلاث سنوات لمن سيستثمرون 400 ألف دولار ومن يمتلكون في حساباتهم البنكية 500 ألف دولار.

أوروجواي : الحصول على جنسية الأوروجواي لا يتطلب القيام باستثمار حيث تمنح الأوروجواي الإقامة لمدة ثلاث سنوات

لمن يحقق ربحا شهريا يبلغ 1200 دولار وبعد انتهاء الثلاث سنوات يحصلون على الجنسية

إقرأ أيضا

أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا ستصبح أوراق إقامة محدودة المدة حسب القوانين الأوروبية للهجرة

أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا ستصبح أوراق إقامة محدودة المدة حسب القوانين الأوروبية للهجرة

السلطات الإيطالية تقرر تغيير أوراق الإقامة الدائمة إلى أوراق إقامة محدودة المدة حسب المعايير و القوانين الأوروبية للهجرة.

حلم أوراق الإقامة الدائمة أصبح في خبر كان…تابع معنا المقال للإستفادة أوراق الإقامة الدائمة بإيطاليا و المعروفة ب carta ilimitata ، ستعرف تغييرا في شكلها و مدة صلاحيتها ،

من حيث الشكل ، ستتبع المعايير المطبقة في الإتحاد الأوروبي , و ستصبح أكثر أمانا كي لا تتعرض

لعمليات التزوير من طرف أصحاب هذه المهنة ، بحيث ستكون خاضعة لمعايير تكنولوجية متطورة 

ومن حيث الصلاحية ، لن تبقى هذه البطاقة ذات صلاحية دائمة ilimitata ،

وإنما ستتغير صلاحيتها و تنحصر في مدة و تاريخ معين ، 

ستحمل هذه البطاقة اليوم و الشهر و السنة التي ستنتهي فيه الصلاحية لإعادة تحديثها مرة أخرى ،

كما هو الحال لبطاقة الإقامة ذات العامين من المرجح أن مدتها ستكون 10 سنوات .

هذه البطاقات الجديدة ستتم تجربتها أولا بمقر الشرطة لمدينة تريني ( questura treni ) ، و بعدها سيتم تعميمها في جل المدن الإيطالية .

للمهاجرين الحاصلين على بطاقة الإقامة الدائمة ، فهي ستبقى صالحة بشكل عادي ، حتى يتم تجديدها أو تحديثها مثل إضافة أحد الأبناء حديثي الولادة ..

عندها و مباشرة سيتم  تسليمك بطاقة الإقامة الجديدة المحدودة الصلاحية و ذات المعايير المتطورة .