Take a fresh look at your lifestyle.

مسؤولة بالخارجية توضح للجالية المغربية عن معطيات مهمة بعد استئناف الرحلات الجوية

0

قالت نجلاء بنمبارك، مديرة الدبلوماسية العامة والفاعلين غير الحكوميين” بوزارة الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إن قرار استئناف الرحلات الجوية ابتداء من منتصف الشهر الحالي سيتم فقط في إطار تراخيص استثنائية؛ لأن المجال الجوي لم يفتح بشكل كامل بحكم استمرار حالة الطوارئ الصحية.

وأضافت بنمبارك، في تصريح لراديو “دوزيم”، أن استئناف الرحلات الجوية والبحرية يأتي عقب تسجيل مؤشرات إيجابية للحالة الوبائية بالمملكة المغربية، وذلك بفضل توسيع حملات التلقيح ببلادنا.

وفي سؤال حول من هي شركات الطيران المرخص لها للسفر عبرها أم فقط سيقتصر الأمر على شركتي “لارام” و”العربية”؟ ردت بنمبارك قائلة: ” أن جميع شركات الطيران تم الترخيص لها، ويمكن للمغاربة المقيمين بالخارج اختيار شركة الطيران التي يفضلونها”.

وحول هل يبقى اختبار “PCR” ضروريا بالنسبة للمغاربة الذين يرغبون في السفر إلى الخارج والذين استفادوا من التلقيح ضد كورونا وحصلوا على جواز التلقيح ضد الفيروس؟ أجابت المسؤولة ذاتها، أن “التلقيح ضد الوباء هو إلزامي، لكن اختبار التلقيح يبقى حسب طلب دول التي يرغب المسافر إليها والتي تكون ضمن قائمة الدول في اللائحة “أ”.

وكشفت المسؤولة ذاتها، أن المسافرين سواء المغاربة المقيمين بالخارج أو السياح القادمين من الدول المدرجة في اللائحة “ب”، من الضروري عليهم استصدار تراخيص استثنائية مسبقة قبل السفر والتي يمكن الحصول عليها من سفارات وقنصليات المغرب بالخارج؛ ثم الإدلاء باختبار PCR سلبي يعود لأقل من 48 ساعة من تاريخ ولوج التراب الوطني، ثم أن الخضوع لحجر صحي مدته 10 أيام فهو إلزامي كذلك، مشيرة إلى أن تكاليف الإقامة في الفنادق، والتي ستكشف السلطات عن لائحتها في وقت لاحق، ستكون على حساب نفقة المسافر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.