Take a fresh look at your lifestyle.

الوزارة المكلفة بمغاربة الخارج تضع 25 قاضيا رهن إشارة مغاربة العالم

وضعت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، 25 قاضيا عن بعد، رهن إشارة الجالية المغربية بالمهجر، وطيلة أشهر العطلة الصيفية، ابتداء من 15 يونيو إلى 15 شتنبر المقبل.

وعن تفاصيل هذا الإجراء الاسثنائي، قالت نزهة الوافي الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، في تصريح للصحافة، أثناء زيارتها ، لدار المغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة بتيزنيت : “اشتغلنا منذ بداية السنة على الإشكالات التي تعرفها علاقة المغربي المقيم بالخارج بمرفق العدالة، وبتنسيق مع وكالة التنمية الرقمية، والنيابة العامة، والمجلس الاعلى للقضاء، قمنا بإنشاء منصة رقمية، تقدم خدمات قضائية لمغاربة العالم، ويشرف عليها 25 قاضيا”.

وعن مهمة هؤلاء القضاة ودورهم، وطريقة الاستفادة من خدماتهم، تضيف الوزيرة في تصريحها : “يكفي ولوج البوابة، وتحديد موعد مسبقا، ومباشرة سيتولى قاض مهمة تقديم الاستشارة القانونية للمرتفق، وهي بالمناسبة استشارة معنمدة، لكون هؤلاء القضاة معينين من طرف النيابة العامة، وسيتكلفون بتفقد ملفات المرتفقين، في احترام تام لاستقلالية القضاء، وهي عملية ستمكننا من تقريب المرفق القضائي، من هذه الفئة من المغاربة، وتخفيف عناء التنقل بين المحاكم، بحيث بإمكانهم اختيار المحكمة القريبة من محل سكناهم”.