Take a fresh look at your lifestyle.

الحكومة النرويجية تعلن عن إلغاء جميع القيود المتعلقة بوباء كورونا

أعلنت الحكومة النرويجية أمس السبت، إلغاء ما تبقى من القيود  الصارمة المتعلقة بمنع انتشار وباء كورونا وبالتالي إعادة فتح المجتمع.

بهذا تنضم الدولة الاسكندنافية لعدد صغير ولكن متزايد من البلدان، بما في ذلك الدنمارك وبريطانيا، التي أزالت جميع القيود المحلية التي تحد من انتشار الفيروس التاجي.

وقالت رئيسة وزراء النرويح إيرنا سولبيرغ في مؤتمر صحفي: “لقد مر 561 يوما منذ اتخاذنا أقسى الإجراءات في النرويج… حان الوقت الآن للعودة إلى الحياة اليومية العادية”.

وأضافت “سيسمح بقرار عدم اشتراط التباعد الاجتماعي للأماكن الثقافية والرياضية بحيث تستفيد من طاقتها الكلية، بدلاً من مجرد جزء من المقاعد، في حين يمكن أن تمتلئ المطاعم برواده”.

وسجلت البلاد في اليوم الأخير نحو 500 إصابة بالفيروس، في حين لم يتم تسجيل أي وفاة جديدة جراء المرض ليبقى مستوى وفيات المرض عند نقطة 850 حالة.

ولغاية اليوم الأحد تم تطعيم 3.7 مليون شخص بالنرويج بجرعتين ضد فيروس كورونا، ما يشكل قرابة 67.8% من عدد سكان البلاد.