Take a fresh look at your lifestyle.

ارتفاع سعر اليورو والجنيه الإسترليني وانخفاض سعر الدولار

بعد إقبال المستثمرين على الأصول المحفوفة بالمخاطر إثر توقعات بتباطؤ وتيرة رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) للفائدة تراجع سعر الدولار اليوم الخميس، في وقت شهد فيه سعر اليورو والجنيه الإسترليني ارتفاعا ملحوظا.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.14 % إلى 105.75 بعد تراجعه 1% مساء أمس.

ورفع المركزي الأمريكي سعر الفائدة الأساسي 0.75 نقطة مئوية هذا الشهر للمرة الرابعة على التوالي في محاولة لكبح جماح التضخم المرتفع بشدة.

لكن بيانات أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة الأقل من المتوقع عززت الآمال في وتيرة أكثر اعتدالا في رفع الفائدة. ونتيجة لذلك انخفض مؤشر الدولار 5.1 % في نوفمبر الجاري متجها نحو أسوأ أداء شهري في 12 عاما.

وكشف محضر اجتماع لجنة السياسات النقدية في المركزي الأمريكي، الذي عقد في الأول والثاني من نوفمبر، عن أن المسؤولين على قناعة كبيرة بأن بإمكانهم التحرك الآن بخطوات أصغر في رفع أسعار الفائدة.

أما بالنسبة للعملة الأوروبية الموحدة ” اليورو” فقد شهدت ارتفاعا ملحوظا الخميس، إذ صعدت بنسبة 0.39 % إلى 1.0435 دولار.

في حين سجل الجنيه الإسترليني في أحدث تداول له زيادة 0.43 % إلى 1.2090 دولار. علما أن الإسترليني كان قد قفز مساء أمس 1.4 %، بعد أن فاقت بيانات النشاط الاقتصادي البريطاني الأولية التوقعات، وإن كانت لا تزال تظهر انكماشا في الاقتصاد.

شاهد أيضا