ads980-90 after header
الإشهار 1

ارتفاع عدد المهاجرين المشردين في شوارع إيطاليا يدق ناقوس الخطر

الإشهار 2

كشف مركز “سنترو أستالي” لاستقبال المهاجرين التابع في العاصمة روما، في تقريره السنوي لعام 2018، أن العديد من المهاجرين تم استبعادهم خلال العام الماضي من نظام الإسكان ما جعلهم مشردين، وأن المهاجرون لا زالون يتعرضون للعنف والتعذيب خلال رحلة وصولهم إلى أوروبا.

وقال الأب كاميلو ريبامونتي رئيس المركز خلال تقديمه التقرير، إن “الاهتمام بإنسانية المهاجرين في هذا الوقت أصبح أمرا مخجلا، لكن علينا ألا نخجل مما فعلناه وما نفعله كل يوم لإخوتنا وأخواتنا من المهاجرين”.

وقام المركز خلال عام 2017 بمساعدة نحو 30 ألف شخص يقيمون في مراكز تابعة لليسوعيين، حيث تم توزيع 59908 وجبة غذائية. وقال المركز في تقريره إنه “على الرغم من انخفاض عدد الوافدين المسجلين في إيطاليا خلال عام 2017، فإن هدف الوصول إلى نظام واحد بمعايير موحدة للإسكان لايزال بعيدا.. ما يؤثر على نجاح عملية التكامل”.

وأضاف “على الرغم من تطور نظام الإسكان الوطني، فقد زاد عدد الأشخاص الذين يتم استبعادهم من النظام والذين أصبحوا مشردين، وفي روما على وجه التحديد هناك عدد كبير من طالبي اللجوء الذين هجروا المنشآت التي تستضيفهم، وأصبحوا غير خاضعين لنظام الدعم الذي يتضمن تقديم المساعدة القانونية”.

 

ads after content
الإشهار 3