ads980-90 after header
الإشهار 1

الفخر و الإعتزاز لأشرف حكيمي الذي رفع راية المغرب في نهائي أبطال أوربا

الإشهار 2

 

أزيد من ملياري شخص عبر العالم شاهد الدولي المغربي الشاب ‘أشرف حكيمي’ 19 عاماً وهو يحمل العلم الوطني المغربي خلال تتويج فريقه ريال مدريد بكأس عصبة أبطال أوربا على حساب ليفربول.

ورغم كونه لم يلعب المباراة النهائية، فان حكيمي يعتبر من أصغر اللاعبين 19 عاماً، الذين يشاركون رفقة فرقهم في نهائي أبطال أوربا.

وأحرز ريال مدريد الاسباني لقبه الثالث على التوالي والـ13 في تاريخه في دوري أبطال اوروبا في كرة القدم، بفوزه على ليفربول الانكليزي 3-1، مساء اليوم السبت، في المباراة النهائية في العاصمة الاوكرانية كييف.

وعانى فريق ليفربول مبكرا بسبب إصابة محمد صلاح، أفضل لاعب إفريقي، بكتفه بعد عرقلة من سيرخيو راموس (د 30)، فتأخر الفريق بهدية من الحارس كاريوس إلى المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة (51). وبرغم معادلة ليفربول عبر السنغالي ساديو مانيه (55)، منح البديل الويلزي غايث بايل ريال التقدم بضربة مقص رائعة (64)، قبل أن يقدم له كاريوس هدية أخرى في نهاية اللقاء ويمنحه الهدف الثالث (83).

وعزز ريال رقمه القياسي محرزا لقبه الثالث عشر والرابع في آخر خمس سنوات بعد 2014 و2016 و2017، فيما تجمد رصيد ليفريول عند 5 ألقاب آخرها في 2005.

كما أصبح مدربه الفرنسي زين الدين زيدان (45 عاما) أول مدرب يحرز اللقب 3 مرات على التوالي ويعادل إنجاز الإيطالي كارلو أنشيلوتي (مع ميلان الايطالي 2003 و2007، وريال 2014) والإنكليزي بوب بايسلي (ليفربول 1977 و1978 و1981).

ads after content
الإشهار 3